تناول جميع طعامك حتى لا يطاردك يوم القيامة

Posted: نوفمبر 12, 2008 in فكرت ... إذن أقترح
الوسوم:, , , ,

كن صادقاً معهن


هل من الصحي أم من الضرر .. الكذب على أحبائنا الصغار بغرض الدعابة والمزاح ؟

دائما ما يخطر في بالي مدى استخفافنا وعدم جديتنا في أقوالنا .. والميل إلى السخرية بعقلية الآخر.. حتى لو كان طفلاً يبحث بصدق عن جواب .. إلا من رحم ربي .

الطفل عقليته واسعة جداً .. وخياله خصب .. تجده مرحباً لأي جواب أو فكره .. ويستقبل أحاديث الغير بصدق ومحبة ..

لا عيب في المزاح والدعابة لكن العيب في إظهارها في قالب الاستخفاف والسخرية والكذب ..

قد يصدر منا مثل ذالك من غير قصد .. أو بجهل منا .. والنية هي المزاح لا غير ..مثلي .

مثلا من بعض قفشاتي .. في زمن غابر ..

سألتني أختي في صغرها ..من أين يأتون بالألوان ؟

رغم إني على علم بأنها صناعية .. قلت لها : الوردي والأحمر والأصفر والأبيض من الورود .. والأخضر من أوراق الشجر وهكذا .. هذا المزاح سبب لي ولها موقف محرج جداً

أختي الأخرى سألتني لما نرفع أيدينا عند الدعاء ؟

فقلت لها حتى “يتزحلق” الدعاء ويصعد إلى الأعلى ويصل بسرعة .. ( لاتعلقوا على هذا الموقف لأني كنت صغيرة)

وقد سئلت من إحدى قريباتي الصغيرات ..كيف تحول لون عيني للأخضر؟ (كنت حينها ألبست العدسات اللاصقة)

قلت لها : أأعجبتك ؟ وافقت بالإيجاب .. فقلت : وضعت نقطة كلوركس في كل عين …!!!!!

عندها لمعت عينا الفتاة بسعادة .. علمت أنها من الممكن جداً أن تقوم بالتجربه .. على عجل وإبتسامة الخوف تعتلي وجهي صححت لها المعلومة وشرحت لها كيف تلبس..

كل هذا في أيام الجاهلية ..

ونحن صغار .. ألم يكونوا يقولون لنا :

تناول جميع طعامك حتى لا يطاردك يوم القيامة ..

وقد قيل لنا : من يبلع بذر الفواكة تنبت في بطنة شجرة

( وأنواع الكوابيس ) …

نعم قد قيل لنا ربما أكثر .. وكله من باب الحب والمزاح .. ولكن بما أننا علما أن ذالك يعد كذب والكذب حرام وفيها هدر للفرصة المتاحة لتنمية فكر من هم في هذه المرحلة .. لا سيما مع كثرة أسئلتهم .

فيجب أن نغذيهم بالأجوبة الصحيحة السليمة حتى لو كانت علمية بحتة نصيغها في إطار سهل ونقدمها لهم ..

هناك من الآباء من غيَّر نظرته وأسلوبه .. ليرتقي إلى أسلوب المعلم والمربي الفاضل في تربيته لابنه .. لن أقول مع ( العلم ) فالعلم لم يقدم لنا الكثير ..

بل حسب رأيي ووجهة نظري .. من الأسباب الإيجابية التي غيرت توجه الأهل نحو التربية المثالية .. بالدرجة الأولى رغبتهم هم أنفسهم في جيل واعد .. وبيئة صحية خالية من التراكمات النفسية ..

ثم تأتي الدورات .. وبرامج التلفاز البناءة الهادفة ..ثم الكتب .. وأخيراً هي القدوة الصالحة المثمرة .. وربما تمثلت في الجد أو المعلم أو إمام المسجد ..

القصد من حديثي هو جعل البيت مدرسة للتربية النفسية .. فالمدارس تعلم القراءة والكتابة ونظام إحفظ ..

فحري بنا أن نكمل الهدف الأسمى في تهيئة الطفل للمستقبل .. قلباً وقالباً ..

بما إن الكثير من الآباء ليس لديهم أسلوب أو ربما لا يعلموا من أين يبدؤا .. أقدم هذه النصيحة :: شاهدوا مع أطفالكم البرامج الوثائقية والعلمية وعالم الطبيعة .. وكونوا بجانبهم تشرحوا لهم وتجاوبوا على أسئلتهم .. فمثل هذه الأمور لا ينساها الطفل أبداً بل يعتز بها ..

دام أطفالكم آفاقهم متفتحة  🙂

ليلى.ق

Advertisements
تعليقات
  1. مُـنِـيـرَة كتب:

    ولما ترمين أي بذرة على الارض تتكلم يوم القيامة وتشهد عليك 🙂

    وكثييييير أشياء للتخويف ..

    صادقة غالب اجاباتهم على اسئلتنا “تسكيت”

  2. ليلى .. كتب:

    ولما ترمين أي بذرة على الارض تتكلم يوم القيامة وتشهد عليك ..
    🙂
    جديدة دي ..
    سررت بمرورك ..

  3. مازالت الجاهلية
    مستمرة مع اختلاف بسيط عن الجاهلية الأولى
    على الاقل ما ذكرتي قد تكون أسئلة بسيطة
    إلا أن الاجابات مخجلة علينا مراعاة فارق السن
    وإن كنت أرى لا يسأل طفل السؤال إلا هناك
    امكانية تقبل الاجابة .

    مدونتك رائعة

    دمتم..

  4. ودّ كتب:

    اعتقد من لم ينهي طعامه فانه لا يعلم في أي الاكل بركة فيخسرها ان لم ينهي الطعام
    لذلك بطريقة مختلفة تم توضيحها للاطفال بطريقة اسهل من كلمة بركة!
    أتفق معك في الانتباه لكيفية طرح اي موضوع للصغار .. ولكن بطريقة سهلة والاهم دون كذب!

  5. ليلى .. كتب:

    ميقات الذاكرة
    لكل عصر جاهليتة .. كلامك صحيح ..
    شرفت مدونتي ..

    ودّ
    نعم هذا القصد وهذه الفكرة التي كان يقصدها الكبار .. كما قلتي .. كان حريٌ بهم أن يربطوها بالبركة .. الآوان لم يفت ..
    يسعدني دوماً مرورك أختي ود 🙂 ..

  6. مراد كتب:

    ما اذكر الا ان الاكل اذا طاح يلحسه الشيطان

  7. ليلى .. كتب:

    قال صلى الله علية وسلم :* إِنَّ الشَّيْطَانَ يَحْضُرُ أَحَدَكُمْ عِنْدَ كُلِّ شَيْءٍ مِنْ شَأْنِهِ حَتَّى يَحْضُرَهُ عِنْدَ طَعَامِهِ فَإِذَا سَقَطَتْ مِنْ أَحَدِكُمُ اللُّقْمَةُ فَلْيُمِطْ مَا كَانَ بِهَا مِنْ أَذًى ثُمَّ لِيَأْكُلْهَا وَلا يَدَعْهَا لِلشَّيْطَانِ *

    لذا يجب علينا إذا طاح لانتركه للشيطان .. يلحسها وإلا يفرزنها 🙂 مالنا إلا القيام بما أمر به رسولنا الكريم .

    قد يكون الكبار لم يوفقوا في إيصال الفكرة بطريقة صحيحة ..
    شرفتني مداخلتك ..

  8. المقالة جداً رائعة

    ومضمونها مفيد بحق .. الكذب على الأطفال لا يبلغ منتهى علم الإنسان بضرره إلا من رآى الضرر بأم عينيه ..

    تلك الأمثلة التي سقتيها .. جداً مهمة في دعم الفكرة ..

    جزيل مودتي أختي ليلى

  9. ليلى .. كتب:

    أوافقك الرأي ..
    للأسف لا يدرك الوالدان سوء الكذب .. لأنه لا يظهر أثر ذالك على الأطفال إلا على المدى البعيد ..
    جميل أن الموضوع أعجبك وأستفدت منه .. لأنه هذا ما أرجوه للقاريء.

    دمت بود ..

  10. اولآ اضحكتيني (اجل الدعاء يتزحلق

    كلامك صحيح

    فعندما يسئل الطفل عن معلومه فحري بنا ان نعطيه المعلومه الصحيحه حتى ولو لم يفهمها (هي جات كذا) على الاقل عرف السبب.

    فأنا صادفت الكثير من الشباب الذين يملكون افكار لا أعلم من اين عندما اتحدث معه أجده يقول أبي قال لي هكذا فيما مضى (اجل شاب للحين مصدق بأن فيه حمارة القايله)….

    أشكرك أختي على هذه المقاله

    تقبلي تواجدي

  11. ليلى .. كتب:

    صحيح كلامك .. أنا أيضاً صادفت بنات كبار لديهم معلومات مغلوطة تفاجئك لدرجة التفطيس .. بس حلوة منهم على قد سنهم 🙂

    شاكرة تواجدك ..

  12. Alkhafi كتب:

    فعلاً أنا أكثر من المزاح مع الأطفال لحبي لهم .. ولكني بعد الآن يجب أن أحسب كلماتي بدقة ..

    جميل جدا الموضوع ويبدو أن المدونة وكاتبها كذلك
    لولا أن لون الخلفية أسود .. أتعبني وعجّل برحيلي !

    دمتم في حفظ الله ..

  13. تدوينة رائعة تستحق الاشادة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s