رفقاً بالقوارير

أنقل لكم حوار قرأته و أعجبني مع متزوج للكاتب (محمد رشيد العويد) ؛

يقوول فييها ::

جائني مكفهر الوجة , ضائق الصدر ,ينفخ وكأن نارا في صدره يريدها ان تخرج …

قلت له : خير ان شاء الله ؟

قال : ليتني لم اتزوج … كنت هانئ البال مرتاح الخاطر …

قلت : وما يتعبك في الزواج ؟

قال : وهل غيرها !

قلت : تعني زوجتك ؟

قال : اجل

قلت : وما تشتكي فيها ؟

قال : قل ماذا لا اشتكي فيها !

قلت : تعني ان ما لا يرضيك فيها اكثر مما يرضيك؟

هز براسة هزات متتالية … مؤيدا … موافقا .

قلت له : لعلك تشتكي عدم انقيادها لك ؟

نظر في عيني وقال : فعلا …

قلت : وكثرة دموعها حين تناقشها وتحتد في جدالها ؟

ظهرت الدهشة عليه وهو يقول …… نعم ……… نعم

تابعت : وكثرة عنادها …. ؟

زادت دهشتة : كانك تعيش معنا !

قلت : وتراجع اهتمامها بك بعد مضي اشهر الزواج الاولى ؟

قال : كانما حدثك عنها غيري !

واصلت كلامي : وزاد تراجع اهتمامها بك بعد ان رزقتما بالاطفال ؟

قال : انت تعرف كل شيء اذن !؟

قلت : هون عليك يا اخي .. واسمع مني

هدات مشاعر الغضب والحنق التي بدت عليه ,وحلت عليه مكانها رغبة حقيقية واضحة في الاستماع , وقال : تفضل .

قلت : حين تشتري اي جهاز كهربائي …. كيف تستعمله ؟

قال : حسب التعليمات التي يشرحها صانعو هذا الجهاز .

قلت : حسنا . واين تجد هذه التعليمات ؟

قال : في كتيب التعليمات المرفق بالجهاز .

قلت : هذا جميل . لو افترضنا ان شخصا اشترى جهازا كهربائيا , وورد في كتيب التعليمات المرفق به انه يعمل على الطاقة الكهربائية المحددة بمائة وعشرين فولتا فقط ……. ومع هذا قام مشتري الجهاز بوصلة بالطاقة الكهربائية ذات المائتي واربعين فولتا ……….

قاطعني : يحترق الجهاز على الفور ….!

قلت : لنفترض ان شخصا يريد ان يشترك في سباق سيارات بسيارة تشير عداد فيها الى ان اقصى سرعة لها هو 180 كيلو مترا والسيارات المشاركة الاخرى عدادها تشير الى ان السرعة القصوى فيها ثلاثمائة كيلو مترا …

قال بسرعة : لن يفوز في السباق .

قلت : لنفترض اننا سالناه فاجابنا انه سيضغط دواسة الوقود الى اخرها …

قال : لن ينفعه هذا … وليضغظ بما يشاء من قوة ..فان السيارة لن تزيد سرعتها عن 180 كيلوا مترا

قلت : لماذا ؟

قال : هكذا صنعها صانعوها

قلت : …. وهكذا خلق الله المراة !

قال : ماذا تعني ؟

قلت : ان الطبيعة النفسانية التي اشتكيتها في المراة ..هي التي خلقها الله سبحانة وتعالى عليها . ولو قرات طبيعة المراة في كتيب التعليمات المرفق مخها … لما طلبت منها ما تطلبة من رجل !

قال : اي كتيب معلومات تقصد ؟

قلت : الم تقرا حديث رسول الله صلى الله علية وسلم : ” استوصوا بالنساء خيرا فإن المرأة خلقت من ضلع أعوج وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فإذا ذهبت تقيمُه كسرت ، وإذا تركته لم يزل أعوج ، فاستوصوا بالنساء خيرا “

قال : بلى قراتة

قلت : اسمح لي اذن ان اقول .. ان ما تطلبه من زوجتك … يشبه ما يطلبه صاحب السيارة التي حددت سرعتها ب 180 كيلومترا في الساعة

قال : تعني ان زوجتي لن تستجيب لي …كما لن تستجيب السيارة لصاحبها الذي يضغط دواسة البنزين فيها لتتجاوز سرعة 180 المحددة لها ؟

قلت : تقريبا .

قال : ماذا تعني ب ” تقريبا ” ؟

قلت : تامل حديثه صلى الله علية وسلم اذ يخبرنا بان المراة خلقت من ضلع اعوج وان هذا العوج من طبيعة المراة فاذا اراد الرجل ان يقيمه اخفق … وانكسر الضلع …

قال : كما يحترق الجهاز الكهربائي المحددة طاقة تشغيلة 120 فولتا .. اذا وصلنا بة طاقة كهربائية ذات 230 فولتا ..

قلت : اصبت .

قال : ولكن الا ترى ان هذا يعني نقصا في قدرات المراة ؟

قلت : نقص في جانب …ووفرة في جانب . يقابلهما في الرجل ..نقص ووفرة ايضا .. ولكن بصورة متقابلة فنقص المراة تقابلة وفرة في الرجل ووفرتها يقابلها نقص في الرجل .

قال : اشرح لي …نقص في ماذا … ووفرة في ماذا ؟

قلت : عد معي الى العوج الذي اشار اليه الرسول صلى الله علية وسلم في الحديث …وحاول ان تتصور اما ترضع طفلها وهي منتصبة القامة !

او تلبسة ثيابة وهي منتصبة القامة . او تضمة الى صدرها وهي منتصبة القامة ….

قال : يصعب ذلك ..فلا يمكن تصور ام ترضع طفلها الا وهي منحنية عليه ..وتلبسة ثيابه الا وهي منحنيه عليه .. ولا تضمه الى صدرها الا وهي منحنيه عليه …

قلت : تصور اي وضع من اوضاع الرعاية الام لطفلها فلن تجدها الا منحنيه .

قال : وهذا يفسر سر خلقها من ضلع اعوج …

قلت : هذه واحدة .

قال : والثانية ..

قلت : جميع الالفاظ التي تحمل العوج في اللغة العربية ..تحمل معنى العاطفة في الوقت نفسه .

قال : واين العوج في كلمة العاطفة ؟

قلت : مصدر العاطفة ” عَطَف ” ومن هذا المصدر نفسه اشتقت كلمة المنعطف . وهو المنحني كما تعلم وفي لسان العرب : عطفت راس الخشبة فنعطف اي حنيته فانحنى والعطائف هي القسي وجمع قوس الا ترى معي القوس يشبه في انحنائه الضلع .

قال : سبحان الله . وهل ثمة كلمة اخرى يشترك بها معنى العوج ومعنى العاطفة ؟

قلت : دونك الحنان . الا يحمل معنى العاطفة ؟

قال : بلى . الحنان هو العطف والرقة والرافة .

قلت : وهو يحمل العوج ايضا . تقول العرب : انحنى العود وتحنى : انعطف . وفي الحديث : لم يحن احد منا ظهرة ,,اي لم يثنة للركوع . والحنية : القوس . وها قد عدنا للقوس التي تشبة في شكلها الضلع .

قال : زدني .. زادك الله من فضلة ..هل هناك كلمة ثالثة .

قلت : هل تعرف من الاحدب ؟

قال : من تقوس ظهرة !

قلت : وها قد قلت بنفسك تقوس واشتققت من القوس فعلا وصفته انحناء ظهر الاحدب .

وقال : ولكن اين معنى العاطفة في الاحدب ؟

قلت : في اللغة : حدب فلان على فلان وتحدب : تعطف وحنا عليه . وهو علية كالوالد الحدب وفي حديث علي يصف ابا بكر رضي الله عنهما : ” واحدبهم على المسلمين ” اي اعطفهم واشفقهم .

قال : لا تقل لي ان هناك كلمة رابعة …

قلت : اليس الاعوجاج في الضلع يعني انة مائل

قال : بلى .

قلت : العرب تقول : الاستمالة : الاكتيال بالكفين والذراعين .

قال : هذا يشير الى العوج والانحناء .. ولكن اين العاطفة ؟

قلت : الا ترى ان اصل كلمة هو” الميل ” والميل اتجاة بالعاطفة نحة الانسان او شيء .. تقول : اميل الى فلان او الى كذا ؟ وفي لسان العرب ” الميل ” العدول الى الشيء والاقبال عليه .

قال : حسبك . فما فهمت العوج في الضلع الذي خلقت علية المراة ..كما فهمتة الان .. فجزاك الله خيرا .

قلت : ويجزيك على حسن استماعك ومحاورتك .. وسرعة استجابتك للحق .

………………………..

المَـَـَوضوع جميَـَل ولآ يظن أحدكم الهدف منه السخريه , فقط من يظن ذلك لم يقرأه جيدآ , أعزآئي الموضوع فقَـَط للتذكير بـ أن المرأه هذه طبآعهَـَآ .. ويدل المقَـَآل أنه يطبق على الأم والأخت .. أي كل الإناث ..

فـ رفقَـَآً بـ القوآرير

Advertisements
تعليقات
  1. أمل هاشم كتب:

    عزيزتي…
    حوار اكثر من رائع اتمنى ان يفهمه ويتفهمه ويعمل به كل ((رجل))..
    اود ان اضيف على كلامك ان الطب الحديث اثبت ان المهمة الرئيسية لهذا الضلع الاعوج هو حماية القلب..فلولاه لكانت ابسط ضربة قضت على القلب وانزفته وقتلته…وهكذا نحن فبدون تميّزنا هذا عن الرجال سواء يالعاطفة او السلوك لكانت الحياة قاتلة وكئيبة ..لذا على حواء ان تفتخر بأنها خلقت من ضلع اعوج !!!
    وعلى ادم ان لا يحاول اصلاح ذاك الاعوجاج لانه وكما اخبر النبي صلى الله عليه وسلم ان حاول الرجل اصلاح ذاك الاعوجاج كسرها ..
    ويقصد بالاعوجاج هي العاطفة عند المراة التي تغلب عاطفة الرجل

    فيا ادم لا تسخر من عاطفة حواء ..
    فهي خلقت هكذا ..
    وهي جميلة هكذا ..
    وانت تحتاج اليها هكذا ..
    فروعتها في عاطفتها ..
    فلا تتلاعب بمشاعرها ..

    وياحواء لاتحزني كونك عاطفية
    فذاك كمالك ومنتهى روعتك

  2. ليلى.ق كتب:

    أمل هاشم ..
    شكراً بطول المسافة التي تفصلنا على هذه الإضافة 🙂
    أضيف ..
    يا حواء لا تستغلي عاطفتك في كل شيء مثل كثرة البكاء .. حتى لا تصبحي مملة و بلا مصداقية لأنه عندها لن يفرق زوجك بين الدموع الصادقة و دموع التماسيح ، كوني كما أنت .
    كل الود أمل 🙂

  3. lenarta8i كتب:

    جميلة جدا ..
    كجمالكِ يا ليلى ..
    شكرا لكِ ..
    اختكٍ ..يقطين / مدونة لنرتقي ..

  4. سالم الامــارات كتب:

    شدني عنوان التدوينة
    وعندما بدات اقراه كان يجذبني اكثر واكثر

    جدا جدا انعجبت في هذا المقال وشرحه الكافي والوافي لطبيعة المراة

    الله يوفقج ليلى ويسهل عليج
    تيك كير

  5. الأخت الفاضلة: ليلى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أحسنت باختيارك لهذا الحوار
    وطرحه فى مدونتك …
    تقديرى واحترامى
    أخوك
    محمد

  6. sergio كتب:

    أخت ليلى

    من واقع خبرتي العريضة بالرجال

    أقول لك كلام من الآخر

    ترى الرجال اللي مو مرتاح في بيته ما راح يصبر ولا يوم

    يعني كلها هروج ومزوح

  7. احمد كتب:

    هلا ليلي,

    مقال اكثر من رائع,
    اقول انا ادم وهو في الجنه حس بملل فخلق الله له حواء ويقولون انها خلقت في الجنه ( الله اعلم ) ليعلم الرجال ان الجنه لم تطب لادم الا مع حواء.

    لولا الالم الذي في نفسي لقلت الكثير ولكن لا استطيع ان اقول اكثر من هذا بسبب وفاه جدتي هذا الاسبوع ( اللهم اني اشهدك انك انت الله لا اله الا انت وحدك لا شريك لك ان ترحم جدتي وتجعل قبرها روضه من رياض الجنةوتدخلها الجنه بغير حساب فانت القادر على ذلك يارحمن يارحيم )

    ان القلب يبكي والعين تدمع والنفس مؤمنه بقضاء الله،
    توفت وجدي راض عنها
    الله يرحمها

    بالامس اقلب الصور في البوم طفولتي وجد اكثر من 300 ثلاثمائه صورة وانا في حضنها وهي اول من غسلني الله يرحمها,
    ( امي ولكن لم تلدني )

    اعذريني لا ادري لماذا اكتب ولكن ارجو العذر

    تحياتي لك

    أحمد عبدالله

  8. ^^!
    لِـ يعلم الزوج أنه حتى لوهرب منها فأن النساء في كل حالات سياقبلنه مثلهآ ..
    ولا أجملَ من أن يتقبل كل منهما الآخر بعيوبه ومحاسنه’ ..
    والأجمل أن يعيــن كل منهما الآخر على تخطي سلبياته ..

    )(
    شكراً لـِ نقلكْ 🙂

  9. Ezz Abdo كتب:

    الحمد لله
    أجبنى جدا هذا الحوار خاصة الإستشهاد بأجمل كلام
    كلام قدوتنا وحبيبنا محمد صلي الله عليه وسلم
    الموضوع يحل 90% من المشكلات فى البيوت اليوم
    (وجعل بينكم مودة ورحمة )
    جزاكم الله خيرا

  10. شخص كتب:

    استمتعت وأنا أقرأ واستفدت حيث دائما أجد الفائدة في مدونة اختي ليلى .. الله ينفع بك ويكثر من أمثالك .
    الحوار الهادئ والعقلاني يهذب النفس .ويحل كثيراً من المشكلات .

  11. ماجد كتب:

    أعتقد أن سوء الأختيار يلعب دورا مهما .. قد يقول البعض قسمة و نصيب؟ فنرد أن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ..

    جيل الأجداد و الامهات بمفاهيمهم المختلفة عنا يختارون لمراهق طريق حياته معتمدين على الشكل و أن أهلها ناس طيبين .. ثم يجمعون الكبريت و النار للشوفه !! فيلعب بهما الكيموستري و يقرران الزواج .. هل هذا قسمة و نصيب؟

    لا أظن ..
    ماجد..
    مدونة لعيون لين..
    http://www.majedlife.com

  12. ليلى.ق كتب:

    يقطين ..

    سالم الإمارات ..

    محمد الجرايحي ..

    سراج ..

    أحمد ..

    الجمان ..

    Ezz Abdo ..

    شخص ..

    ماجد ..

    أشكركم جميعاً من القلب 🙂
    وأخص أحمد بعزائي الحار عظم الله أجرك و جبر بخاطرك ..
    خالص الود ..

  13. غـــيـــر الـــنــــاســـ كتب:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تحية عطره للأخت ليلى … وبعد

    جزاك الله خير الجزاء – لما وقع علي من فائده – على مادونتيه في هذه الصفحات المعبره عن التعامل المبدع ،،

    من مبدا اذا اعجبك شي في احد فأخبره اود ان اكون منصف في حقك

    في جمله وردتني وانا اقرئ هذا الحوار المبدع

    “لقد وجدت ضالتي في التعامل مع الانثى ”

    تحياتي لك

  14. ليلى.ق كتب:

    غير الناس ..
    الحمد لله على السلامة 🙂 ، هدفي من هذا الموضوع هو ما وصلت إليه .
    حياك الله .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s